Elhosinia B2T Thanwya


















    بحث عن مينا.. موحد القطرين

    شاطر

    Mr.AboZaid
    مدير المنتدي
    مدير المنتدي

    الانتماء:
    • ينتمي لمدرسة الحسينية

    عدد الرسائل: 1950
    العمر: 18
    الصف الدراسي : الثالث الإعدادي
    السمعة: 10
    نقاط التميز: 1000003137
    تاريخ التسجيل: 27/02/2009

    عادي بحث عن مينا.. موحد القطرين

    مُساهمة من طرف Mr.AboZaid في السبت ديسمبر 19, 2009 1:02 pm

    مينا.. موحد القطرين


    العصر العتيق(3200 ق.م – 3780ق.م)الملك مينا (موحد القطرين)اقوي ملوك الفراعنه


    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]


    على يد الملك مينا - نارمر الشهير بلقب "موحد القطرين"، بدأ عصر الأسرات حوالي 3200 قبل الميلاد، حيث وحد مصر العليا ومصر
    السفلى
    وأخضع البلاد لحكم مركزي.

    فقد استطاع الملك مينا حاكم مملكة الجنوب، توحيد
    الوجهين البحري مع القبلي
    حوالى عام 3200 ق.م، وكون لمصر كلها حكومة مركزية قوية، وأصبح أول
    حاكم
    يحمل عدة ألقاب، مثل: ملك الأرضين، صاحب التاجين، نسر الجنوب، ثعبان الشمال،
    وكان كل ذلك تمجيداً لما قام به هذا البطل العظيم من أعمال
    .
    وبذلك أصبح الملك "مينا" مؤسس أول
    أسرة حاكمة فى تاريخ مصر الفرعونية، بل
    فى تاريخ العالم كله، ولبس التاج المزدوج لمملكتي الشمال والجنوب.


    أدرك الملك "مينا" ضرورة بناء مدينة
    متوسطة الموقع، يستطيع منها الإشراف
    على الوجهين القبلى والبحري، فقام بتأسيس مدينة جديدة على الشاطئ
    الغربي
    للنيل مكان قرية "ميت رهينة" الحالية بمحافظة الجيزة، وقد
    كانت في بادئ
    الأمر قلعة حربية محاطة بسور أبيض، أراد بها صاحبها أن يحصن ويحمى
    المملكة
    من غارات أصحاب الشمال، وكان "مينا" قد أسماها
    "نفر" أى الميناء الجميل،
    وفيما بعد سميت باسم "ممفيس" زمن اليونان، ثم سماها العرب
    "منف"، وقد
    أصبحت مدينة "منف" عاصمة لمصر كلها فى عهد الدولة القديمة
    حتى نهاية
    الأسرة السادسة.

    تم تسجيل انتصارات الملك مينا على مملكة الشمال
    وتوحيده البلاد، على وجهى
    لوحة تعرف باسم "لوحة نارمر"، والتي كرست للملك وتم الكشف
    عنها عام 1897،
    ويرجح المؤرخون أن "نارمر" هو "مينا"، وقد وجدت
    هذه اللوحة في مدينة
    "الكاب"، وهي موجودة حاليا بالمتحف المصري بالقاهرة، وللوحة
    وجهان، الوجه
    الأول يصور الملك "مينا" وهو يقبض على أسير من أهل الشمال،
    وعلى رأسه
    التاج الأبيض، بينما يصور الوجه الآخر الملك "مينا" وهو
    يحتفل بانتصاره
    على مملكة الشمال، وهو يلبس التاج الأحمر.

    وقد أعقب هذا الانتصار الذي قام به مينا، تطور
    هائل في الحضارة المصرية
    وتبلور لمبادىء الحكومة المركزية، وكانت هذه الوحدة عاملا هاما في نهضة مصر
    الفرعونية في شتى نواحي الحياة
    .





    *قصــة الملــك *اتحــاد القطريــن
    بذلك النصر تحقق أمل الملك مينا، وأصبحت مصر
    دولة
    واحدة قوية، ذات جيش
    واحد وحاكم واحد، واتحد القطران بعد طول فرقة، وتلاقى
    الشعبان بعد طول بعاد. ثم أراد الملك مينا أن يرضى أهل الشمال ويزيل
    من
    نفسهم مرارة الهزيمة،
    فأمر أن تسير الأمور في كل إقليم وفق تقاليده
    وعاداته، وخصص لكل من القطرين وزارة وإدارة مستقلة، إحداهما للشمال والأخرى للجنوب، بينما
    الملك يرأس بنفسه جهاز الحكم ويديره من قصره
    .
    ثم أخذ الملك مينا بعد ذلك في زيارة الأقاليم
    إقليما
    إقليما، فكان يعزل
    الحكام الظالمين ويعين غيرهم من أهل الأقاليم، وكان
    يستمع بنفسه إلى مطالب الشعب ويعمل على تحقيقها، فكان يقابل بالترحاب أينما حل.

    atiya84
    طالب(ة) جديد
    طالب(ة) جديد

    الانتماء:
    • ينتمي لمدرسة الحسينية
    • لا ينتمي لمدرسة الحسينية

    عدد الرسائل: 1
    العمر: 30
    الصف الدراسي : غير ذالك .....
    السمعة: 0
    نقاط التميز: 1
    تاريخ التسجيل: 19/03/2012

    عادي رد: بحث عن مينا.. موحد القطرين

    مُساهمة من طرف atiya84 في الإثنين مارس 19, 2012 2:06 pm

    شكرا

      الوقت/التاريخ الآن هو السبت نوفمبر 01, 2014 8:56 am