Elhosinia B2T Thanwya



















    الدرس الاول (مولدة ونشاتة)

    شاطر

    Mr.AboZaid
    مدير المنتدي
    مدير المنتدي

    الانتماء :
    • ينتمي لمدرسة الحسينية

    عدد الرسائل : 1950
    العمر : 20
    الصف الدراسي : الثالث الإعدادي
    السمعة : 10
    نقاط التميز : 1000003137
    تاريخ التسجيل : 27/02/2009

    عادي الدرس الاول (مولدة ونشاتة)

    مُساهمة من طرف Mr.AboZaid في الإثنين ديسمبر 21, 2009 10:14 am

    [center]الدرس الاول (مولدة ونشاتة)

    نسبه "صلى الله علية وسلم"
    هو محمد بن عبد الله بن عبد المطلب بن هاشم بن عبد مناف بن قصى بن كلاب ويمتد نسية الى عدنان ولد اسماعيل بن ابراهيم عليهم السلام وامة امنة بنت وهب فقد كان نسبة من خير انساب العرب ، ولد ‏يوم الاثنين 12 ربيعالأول 571م من عام الفيل ...و سمي هذا ‏العام بذلك؟‏* لأنه العام الذيحاول فيه أبرهة الأشرم غزو مكة وهدم الكعبة ليصرف العرب عن زيارتها ولم ‏تستطع قريش الوقوف أمامه ، لكنالله سبحانه وتعالى رده عن ذلك ‏بجنود من عنده وارسل عليهم طير ابابيل بحجارة محروقة وكانت اية من ايات الله.
    وقد ولد يتيما حيث مات ابوة ودفن فى يثرب اثناء عودتة من رحلة تجارية لبلاد الشام وفرح بمولدة جدة عبدالمطلب وبنى هاشم جميعا لماذا؟
    .......لانة كان عطاء لهم من الله وعوضا عن فقد ابية واخذة جدة وطاف بة حول الكعبة وسمة محمدا لماذا؟
    ليكون محمودا فى الارض والسماء وهو اسم لم يكن مالوفا عند العرب.
    ): ‏‏*
    أن أول من أرضعتالرسول من ‏المراضع بعد أمه هي "ثويبة " مولاة أبي لهب وكانت قد أرضعت قبله ‏حمزةبن عبدالمطلب .‏ ‏* ولما كان من عادة أشراف العرب أن يلتمسوا لأبنائهم المراضعمن ‏البادية ليكسبهم ذلك فصاحة اللسان ورجاحة العقل وقوة البيان والابتعاد عن ‏الأمراض وعندماقدمت المرضعات من البادية " الصحراء" عرض ‏عليهم محمد (صلى الله عليه وسلم) لكنهمرفضوا لأنه يتيم ، ولما كانت حليمة ‏السعدية لا تجد رضيعا سواه فأخذت ذلك اليتيم (صلى الله عليه وسلم )حتى لا ‏تعود إلى دارها بدون رضيع...
    *هل تعلم
    أن حمزة بن عبدالمطلب كان مسترضعا ‏في بني سعد ، فأرضعت أمه رسول الله (صلى الله عليه وسلم ) يوماوهو عند ‏أمه حليمة ، فكان حمزة رضيع رسول الله (صلى الله عليه وسلم ) من وجهين ،‏من جهة ثويبة ، ومن جهة السعدية ‏

    محمد (صلى الله عليه وسلم في بيت حليمة‏أقام "صلى الله عليه وسلم " في بيت حليمة أربعسنوات ، ملأ بيتها خيرا ‏وبركة ، فكانت أغنامها تروح جياعا وتعود شباعا ، حتى كانقومها
    ‏ينصحون راعي أغنامهم بالذهاب إلى حيث يرعى أغنام حليمة ولكن بعد ان تعرض
    لحادثة شق الصدرخافت علية حليمة وعادت بة الى امة فاقام مع امة حتى
    السادسة من عمرة

    وفاة أمه (صلى الله عليهوسلم
    وعندما عاد محمد(صلى الله عليه وسلم ) من بيت حليمة إلى مكة رأت أمه ‏آمنة وفاء لذكرى زوجها الراحل ، أن تزور فبرهبيثرب ،فخرجت به ‏من مكة قاطعة رحلة تبلغ نحو خمسمائة كيلومترا ومعها ولدها اليتيم‏وخادمتها أم أيمن ، وظلت شهرا هناك ، وأثناء عودتها مرضت فماتت ‏بالأبواء بين مكةوالمدينة ، فأصبح "صلى الله عليه وسلم " يتيم الأبوين ‏وهو في سن السادسة من عمره .‏* تولى جده عبد المطلب رعايته و الذي كان شديد الحرص عليه ، ‏يفضله علىأولاده ،ويقول دعوا ابني هذا فو الله إن له لشأنا ثم يجلسه ‏إلى جانبه على فراشهولكن سرعان ما توفى جده وهو في سن الثامنة ‏فأي بلاء يتحمله مثل ذلك الطفلمحمد (صلى الله عليه وسلم‏)فيبيت عمه :
    ‏‏* تولى عمه أبو طالب رعايته ولماكان فقيرا كثير العيال أبى "صلى الله ‏عليه وسلم " أن يكون عبئا عليه ، وفضل أنيساعد عمه ، فخرج في ‏هذا السن الصغير ليرعى الأغنام .‏ وتعلم من حرفة الرعى اشياء كثيرة منها(الصبر –التواضع-الشجعة-الرحمة العطف) ‏* وعندما بلغ الثانيةعشره من عمره انتقل "صلى الله عليه وسلم " ‏للعمل مع عمه في التجارة فسافر معه إلىالشام ، وفي الطريق نزلوا ‏بمكان للاستراحة ، فكان به راهب يسمى "بحيرى" ، فعرف أنهنبي هذه ‏الأمة ، ونصح عمه بأن يعود به إلى مكة ولا يصحبه إلى الشام خوفا ‏مناليهود والروم ، فأسرع أبو طالب به إلى مكة خوفا من أن يصيبه ‏أي أذى من اليهود .
    رجاحة عقل الرسول (ئصلى اللهعليه
    وعندما فرغت قريش من إعادة بناءالكعبة دب الخلاف بينهم حول من يتولى شرف ‏ وضع الحجر الأسود مكانه ، وكاد الأمر ‏يصل إلى حد القتال فيما بينهم ، لولا أناحتكموا إلى أول من يدخل من باب الصفا‏وشاء الله أن يكون أول داخل محمد(صلى الله عليه وسلم ‏لقد هتفوا هذا الصادق الأمين رضينا به حكما !!!‏ فماذا فعل "صلى الله عليه وسلم ‏ طلب منهم ثوبا ، ثم وضع الحجرفيه ، وطلب من كل زعيم قبيلة أن ‏يمسك بطرف من الثوب ، فلما وصلوا إلى مكانه أخذ "صلى الله عليه ‏وسلم " الحجر بيده الشريفة ووضعه في مكانه ، ليحل الخلاف بينهم‏ويحتفظ لنفسه بجانب من شرف وضع الحجر الأسود .‏
    شبابة:
    لقد حفظ الله رسولة من كل سوء وعرف بين قومة بالصادق الامين وبرجاحة العقل والطهارةولما سمعت بة خديجة بنت خويلد فارسلت لة
    ليخرج تاجرا إلى الشام ‏في مالها مع غلاملها يقال له ميسرة ،ولما رجع ‏مكة رأت خديجة في مالها من الأمانة والبركة ما لمتراه من قبل ، ‏وأخبرها ميسرة بما رأى خلال تلك الرحلة من كرم وشمائل الرسول ‏وصدقهوأمانته ، فرغبت السيدة خديجة في الزواج منه ، فذهب ‏الرسول إلى عمها وخطبها منه ،وكانت
    يومئذ أفضل نساء قومها نسبا ‏وثروة وعقلا .وكان فى الخامسة والعشرين من
    عمرة وهى فىالاربعين ‏‏*...وكانت السيدة خديجة "رضي الله عنها" هي ‏أول
    امرأة تزوجها النبي"صلى الله عليه وسلم
    " ولم يتزوج عليها غيرها ‏حتى توفت، وكل أولاده منها سوى إبراهيم، فولدت له القاسم،زينب، ‏رقية، أم كلثوم، فاطمة، وعبد الله

    [/center]

      الوقت/التاريخ الآن هو الإثنين ديسمبر 05, 2016 5:35 pm